Type Here to Get Search Results !

محمد الخطيب رئيس شريك لمجموعة عمل الابتكار والتكنولوجيا التابعة للمجلس العام للبنوك والمؤسسات المالية الإسلامية

 يسرّ شركة Azentio Software أن تعلن عن اختيار محمد الخطيب رئيسًا شريكًا لمجموعة عمل الابتكار والتكنولوجيا (ITWG) التابعة للمجلس العام للبنوك والمؤسسات المالية الإسلامية (CIBAFI) لفترة 2021 - 2022 وذلك خلال الاجتماع الافتتاحي للمجموعة الذي عُقد يوم الإثنين الواقع في 6 كانون الأول/ديسمبر.

محمد الخطيب

يُعتبر تأسيس مجموعة عمل الابتكار والتكنولوجيا استكمالاً للخطة الاستراتيجية التي اعتمدها المجلس العام للبنوك والمؤسسات المالية الإسلامية لفترة 2019 - 2022، والتي تهدف إلى إعداد مبادرات جديدة تسعى الى تعزيز تبني التكنولوجيا المالية لدفع الابتكار في نمو الخدمات المالية الإسلامية. كما تهدف الى تشجيع الابتكار وتطوير المنتجات بما يتوافق مع مقاصد الشريعة وتطورات القطاع، والتعاون مع مؤسسات مالية أخرى في قطاع التمويل الإسلامي لدعم التكامل الشامل لاتجاهات التكنولوجيا الأكثر انتشارًا، وتشجيع الشراكات والتعاون مع الجهات الفاعلة الرئيسية في المنظومة العامة للتكنولوجيا المالية.

 


تعقيباً على تعيين محمد الخطيب، علق الدكتور عبدالإله بلعتيق، الأمين العام للمجلس العام للبنوك والمؤسسات المالية الإسلامية قائلاً: "نيابةً عن الأمانة العامة، أود أن أهنئ محمد الخطيب بمناسبة تعيينه الرئيس الشريك لمجموعة عمل المجلس العام للابتكار والتكنولوجيا التي تمّ تشكيلها مؤخرا ايماناً منا بأهمية الدور الذي تلعبه التكنولوجيا في استمرارية نجاح أي مؤسسة في الوقت الراهن، وعليه فإننا نتطلع للعمل البناء مع مجموعة العمل لتنفيذ عدد من الأنشطة والمبادرات التي تركز على تعزيز تبني التكنولوجيا المالية بين أعضاء المجلس العام وأصحاب المصلحة".

 

وكان محمد الخطيب، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي السابق لـPath Solutions، قد اعتلى مؤخرًا منصبه الجديد كرئيس لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا ومدير عام لقسم الخدمات المصرفية الإسلامية لـAzentio، بعد استحواذها على شركة البرمجيات المصرفية الإسلامية الحائزة على عدة جوائز. وما هذا المنصب إلا دلالةً واضحةً عما سيقدمه هذا الرجل المخضرم من إسهامات واسعة النطاق في مجال الخدمات المصرفية، ناهيك عن خبراته التي اكتسبها على مر السنين بغية مساعدة قاعدة عملاء Azentio المتنوعة على وضع استراتيجيات تكنولوجيا الجيل الجديد التي تلبي توقعات العملاء الرقمية وتدعم نمو الأعمال.

 

واحتفاءً بتعيينه، علّق محمد الخطيب قائلاً: "لقد كنت مشاركًا نشطًا في اجتماعات المجلس العام للبنوك والمؤسسات المالية الإسلامية لعدة سنوات، ويشرفني أن يتمّ اختياري هذا العام رئيسًا شريكًا لهذه المجموعة ذات الأهداف المهمة والمميزة. وكان التوقيت الذي اختير خلاله تشكيل  مجموعة عمل الابتكار والتكنولوجيا هو الأفضل، في حين يحاول قطاع التمويل الإسلامي أن يثبت مكانته ويصوّب دوره في ظل منظومة متكاملة ناشئة في خضم ثورة الصناعة 4.0. وكان من المهم أن يضطلع المجلس العام للبنوك والمؤسسات المالية الإسلامية بدورٍ أساسي يقوم على مساعدة أو في بعض الأحيان حتى توجيه البنوك الإسلامية في ابتكاراتها للتكنولوجيا ليحول دون انجرافها نحو عدم الملاءمة. ويسعدني أن أكون جزءًا من هذه المبادرة المهمة وأتطلع إلى مواصلة العمل معًا".

 

وقد تخلل الاجتماع الأولي الذي وضع الأسس اللازمة لمجموعة عمل الابتكار والتكنولوجيا عروضاً قدّمها كل من محمد الخطيب والدكتور فيليب واكربيك وسليمان بردى بحضور 23 عضوًا من 11 دولة، وتناولت هذه العروض التطورات التكنولوجية في قطاع التمويل الإسلامي، والتحديات الرئيسية والفرص التي تقدمها هذه التطورات للمؤسسات المالية الإسلامية، والاستراتيجيات اللازمة لإتقان الابتكار لتحقيق النمو المستدام

Yorum Gönder

0 Yorumlar
* Please Don't Spam Here. All the Comments are Reviewed by Admin.